شباب الختمية

منتدى شباب الختم يتناول قضايا الشباب وفعالياتهم


    سورة المنافقين مدنية وآياتها إحدى عشرة

    شاطر
    avatar
    Admin
    Admin

    المساهمات : 1949
    تاريخ التسجيل : 10/01/2008

    سورة المنافقين مدنية وآياتها إحدى عشرة

    مُساهمة  Admin في الأربعاء مايو 23, 2012 1:32 am

    بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
    (بسم الرحمن الرحيم إذا جاءك) أيها النبي(المنافقون) المظهرون خلاف ما أبطنوا (قالوا) بألسنتهم (نشهد إنك لرسول الله) وهو رسول الله حقا وإن كانوا مضمرين خلاف ذلك فلذا قال (والله يعلم إنك لرسوله) الصادق في الرسالة (و الله يشهد) يعلم (إن المنافقين لكاذبون) لإضمارهم خلاف ما أظهروه (اتخذوا أيمانهم) الكاذبة كما قال تعالى ((يحلفون بالله إنهم لمنكم وما هم منكم ويحلفون على الكذب وهم يعلمون)) وقرئ إيمانهم بالكسر أي تصديقهم بك (جنة) وقاية عن قتلهم و سبيهم (فصدوا) ومنعوا (عن سبيل الله) عن اإيمان بالنبي عليه السلام (إنهم ساء) بئس (ما كانوا يعملون) من الكفر والنفاق (ذلك) حالهم المذكور (بأنهم آمنوا) بنطقهم (ثم كفروا) باعتقادهم (فطبع) ختم (على قلوبهم) وفي الحديث قال رسول الله صلى الله عليه وسلم الطابع معلق بقائمة العرش فإذا انتهكت الحرمة وعمل بالمعاصي واجترئ على الله بعث الله الطابع فيطبع على قلبه فلا يعقل بعد ذلك شيئا (فهم لا يفقهون) ما ينفعهم (وإذا رأيتهم) الضمير للمنافقين (تعجبك أجسامهم) لفخامتها وجمالها (وإن يقولوا) أعداء الله (تسمعلقولهم) بحلاوة كلامهم وكان إذا حضر ابن أبي وأمثاله في مجلس الرسول عليه السلام يعجبه هيكلهم و يصغى إلي كلامهم (كأنهم خشب) وقرئ بسكون الشين (مسندة) إلي الجدار (يحسبون كل صيحة) نداء في الجيش (عليهم) لما في أفئدتهم من خشية ظهور نفاقهم ومعاقبتهم عليه (هم العدو) لك و للمؤمنين (فاحذرهم) خذ حذرك منهم (قاتلهم الله) دمرهم (أنى يؤفكون) كيف يصرفون عن الحق (وإذا قيل لهم) للمنافقين (تعالوا) واعتذروا (يستغفر لكم) يطلب المغفرة لكم (رسول الله) من الله (لووا رؤؤسهم) وقرئ لووا مخففا عطفوها معرضين مستكبرين إظهار للكراهة (ورأيتهم يصدون) يعرضون عن طلب الاستغفار (وهم مستكبرون) عن الاعتذار (سواء عليهم) على المنافقين (استغفرت لهم) الله (أم لم تستغفر لهم) الحق (لن يغفر الله لهم) وهذا إخبار بأن استغفار الرسول عليه السلام لهم لا ينفعهم لتصميمهم على الكفر (إن الله لا يهدي القوم الفاسقين) الخارجين عن الصلاح بنفاقهم (هم الذين يقولون) إلي الأنصار (لا تنفقوا على من عند رسول الله) يريدون المهاجرين (حتى ينفضوا) يتفرقوا عن النبي عليه الصلاة و السلام (و لله خزائن السموات و الأرض) يعطي منها من يشاء (ولكن المنافقين لا يفقهون) أن الأرزاق بيد الله (يقولون) بزعمهم الفاسد (لئن رجعنا إلي المدينة) من غزوة بني المصطلق (ليخرجن) وقرئ بفتح الياء وليخرجن بالبناء للمفعول و لتخرجن بالنون ونصب الأعز و الأذل (الأعز) طلبوا به أنفسهم (منها) من الدينة (الأذل) عنوا به الرسول ومن معه من المؤمنين فرد الله عليهم فقال (و لله العزة) الغلبة و القدرة (و لرسوله) بعلو كلماته و إظهار دينه (و للمؤمنين) بنصر الله لهم على أعدائهم (و لكن المنافقين لا يعلمون) أن الأمر مثل ذلك (يا أيها الذين آمنوا) الطالبين الدرجات العلا (لا تلهكم) لا تشغلكم (أموالكم) الفانية (و لا أولادكم) بالاهتمام بها وتدبيرها (عن ذكر الله) الصلوات وسائر العبادات (ومن يفعل ذلك) اللهو (فأولئك هم الخاسرون) لبيعهم ما عند الله بدنياهم الفانية (وأنفقوا) في سبيل الله (مما رزقناكم) بإعطاء الزكاة و التصدق ( من قبل أن يأتي) يوافي (أحدكم الموت) ويبصر علاماته (فيقول) عند ذلك (رب لولا) هلا (أخرتني) أمهلتني (إلي أجل قريب) و قت غير بعيد (فأصدق) و أحج(وأكن من الصالحين) بالسعي في أعمال البر (و لن يؤخر) يمهل (الله نفسا إذا جاء) وفي (أجلها) آخر عمرها (والله خبير بما تعملون) وقرئ يعملون بالياء التحتية.


    _________________
    خليفتي كذاتي

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة أغسطس 18, 2017 2:52 am